جامعتا الشرق الأوسط وبدفوردشير تحتفلان بمرورعام على تعاونهما المشترك طباعة
السبت, 16 فبراير 2019 17:05

main one copy copy copy copy copy copy

 

جامعتا الشرق الأوسط وبدفوردشير تحتفلان بمرورعام على تعاونهما المشترك

عمان – أقام السفير البريطاني في الأردن السيد إدوارد أوكدن حفل استقبال للطلبة الدارسين في برامج وتخصصات جامعة بيدفوردشير البريطانية التي تحتضنها جامعة الشرق الأوسط وذلك بمناسبة مرور عام على بداية الاتفاق المشترك بينهما ، والذي يتيح الفرصة للطلبة الأردنيين والعرب الدراسة في جامعة بريطانية من العاصمة الأردنية عمان .

وقد اشاد السفير البريطاني بالتعاون القائم بين البلدين الصديقين في شتى المجالات ، بما في ذلك المجال الأكاديمي ، مؤكدا أن الشراكة بين جامعة الشرق الأوسط ، وجامعة بيدفوردشير وغيرها من المؤسسات الأكاديمية من شأنها أن تساهم في تبادل الخبرات العلمية والبحثية ، والارتقاء بنوعية التعليم ، وتعزيز العلاقات الثنائية بين بريطانيا والأردن .

من جانبه وجه الدكتور يعقوب ناصر الدين رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الشكر للسفير البريطاني على دعمه المتواصل لعلاقات الشراكة والتعاون بين المؤسسات الأكاديمية الأردنية البريطانية ، مؤكدا أن هذا التعاون يحظى بتشجيع دائم من جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ، ومن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، وهيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها ، وذلك انسجاما مع الرؤية الملكية السامية بتطوير التعليم في الأردن وانفتاحه على التجارب العالمية المثلى من ناحية ، وترسيخ رسالة الأردن في التفاهم والتعاون بين مختلف الحضارات والثقافات الإنسانية .

بدوره أكد نائب رئيس جامعة بيدفوردشير Bedfordshire أن القائمين في جامعة بيدفوردشير يثمنون هذه الشراكة الناحجة مع جامعة الشرق الأوسط ويدعمون كل توجهاتها، مما يمثل مساهمة في التشبيك ويشكل أرضية مشتركة للانطلاق بالقيم المشتركة التي تؤمن بها جامعة بيدفوردشير في التعليم والتي تشجع على الحوار وتسهم في تبادل المعرفة والانفتاح على ثقافات متعددة ، مبينا أن جودة البرنامج المستضاف يوازي جودة البرنامج البريطاني في الجامعة الام ويخضع للرقابة والتدقيق من هيئة ضمان الجودة في بريطانيا.

جاء ذلك خلال إقامة السفير البريطاني حفل استقبال احتفاء بمرور عام على احتضان جامعة الشرق الأوسط لبرامج وتخصصات جامعة بدفوردشير البريطانية في رحابها الجامعي، بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور وليد المعاني ، ورئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الأستاذ الدكتور بشير الزعبي، وعن جامعة الشرق الأوسط رئيس مجلس أمنائها الدكتور يعقوب ناصرالدين، ورئيس جامعة الشرق الأوسط الأستاذ الدكتور محمد الحيلة، ونائب رئيس جامعة بدفوردشير Bedfordshire الأستاذ الدكتور أشرف جاويد Ashraf Jawaid ، وممثلا عن كلية لندن للتجارة LSC جون فيليبس، ، والطلبة الملتحقين ببرنامج جامعة بدفوردشير Bedfordshire في جامعة الشرق الأوسط.

من الجدير بالذكر أن جامعة الشرق الأوسط MEU بدأت في العام 2018 تنفيذ الإتفاقية التي أبرمتها مع جامعة بيدفوردشير Bedfordshire ، وتطرح بموجبها برامج وتخصصات أكاديمية تستضيفها جامعة الشرق الأوسط يمنح بموجبها الطالب شهادة جامعية بريطانية في درجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه للطلبة الأردنيين والعرب في تخصصات إدارة الأعمال، الأمن السيبراني ، والتصميم الجرافيكي، والإعلام.

 

e-max.it: your social media marketing partner
  There are three major facts that should be watched out for in all payday loans in the United States. The new drug with unique properties was developed to help men to get rid of all sexual disorders, and its name is Cialis Super Force. Now you do not have to buy two different medications to solve sexual problems.